مــرحبـــا بــكــم في الــموقــع الـرسـمــي للـمـؤسســة الـعـمــوميـــة للصحــة الــجواريــة - مــاســرى - مستــغــانــم







صفحة متابعة مرضى السكري   مضاعفات مرض السكري

الارتفاع المحسوس لنسبة السكر في الدم و لعدة سنوات قد يحدث مضاعفات خطيرة على صحة المريض، (هذه

المضاعفات هي تأثير السكري من النوع الأول و الثاني على مختلف أعضاء و وظائف الجسم).

 

هذه المضاعفات تمس:

  شرايين القلب: تصيب شرايين القلب، و تظهر في البداية على شكل ذبحة صدرية، بعدها تتطور فتصيب عضلة القلب و متلازمة الشريان و التي قد تكون قاتلة.


  النظام الشرياني: تصيب شرايين الدماغ فتسبب السكتة المخية ، و تصيب أيضا شرايين الأطراف السفلية مما يؤدي إلى بتر الأعضاء.


  العينين: تصيب الشرايين الصغيرة التي تزود شبكية العين بالدم، و هذا ما قد يؤدي إلى فقدان البصر(العمى).


  الكليتين: يصاب 20 - 30 % من مرضى السكري بالفشل الكلوي، قد يتطور إلى عجز مزمن و غسيل الكلى.

  الأعصاب: إصابة الأعصاب و يسمى" الاعتلال العصبي "، يظهر على شكل نقص في الإحساس أو ألم خصوصا على مستوى الساقين.


  الأرجل: نقص الإحساس يؤدي إلى ظهور قرحة على مستوى الأرجل و كذا إصابة الدورة الدموية تجعل التئام الجروح صعب.


 


الفحص المنتظم عند الطبيب يسمح بالكشف المبكر لهذه المضاعفات و بالتالي أخذ الاحتياطات اللازمة و العلاج المناسب.

 

  على مستوى العينين: ضرورة مراجعة طبيب العيون مرة كل سنة أو سنتين من أجل فحص لعينين و البحث عن ما إذا وجد اعتلال الشبكية.


  على مستوى الكليتين: ضرورة مراجعة طبيب مختص لبحث عن ما إذا وجد اعتلال في الكليتين.

العلاج يحمي الكلى من العجز، و لهذا السبب يجب الحد من تناول الملح، و الكحول.

ينصح بالقيام بتمارين رياضية منتظمة و بالطبع تناول الأدوية الضرورية.


  على مستوى الرجلين: ضرورة مراجعة الطبيب للكشف عن ما إذا وجد اعتلال عصبي و ذلك بالبحث على مستوى الرجلين عن مناطق بها تشوهات، فطريات، حكة، تقرحات، فطر، ... إلخ. مع ضرورة تثقيف المصابين بأهمية رعاية أقدامهم و القيام بالتدابير الوقائية اليومية التي تسمح بتجنب المضاعفات الخطيرة و الصعبة الشفاء (التهاب في حالة جروح، البتر).


  على مستوى الاوردة: الكشف عن رواسب شحمية على مستواها .

الطبيب يحاول عن طريق الفحص السنوي الكشف عن ضعف وريدي (أو مشكل في الوريد)، و ما مدى تأثير الرواسب الشحمية على الدورة الدموية.

 

من أجل الوقاية من مشكل الشرايين على مستوى الأعضاء السفلى، يجب القيام بالنشاط الرياضي الذي يساعد على تطور وريد دموي جديد و يعوض الوريد المسدود.


 

 

 


   
La Semaine Nationale "Allaitement Maternelle"
Du 03 Au 12 Décembre 2019
  Hygiène en milieu scolaire
Vaccin Antigrippal